للتسجيل اضغط هـنـا
أنظمة الموقع تداول في الإعلام للإعلان لديـنا راسلنا التسجيل طلب كود تنشيط العضوية   تنشيط العضوية استعادة كلمة المرور
تداول مواقع الشركات مركز البرامج
مؤشرات السوق اسعار النفط مؤشرات العالم اعلانات الشركات الاكثر نشاط تحميل
 



العودة   منتديات تداول > المنتديات الإدارية > اســــتراحـة الــــمســاهــمين



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 09-01-2009, 12:19 AM   #1
كريم_كرم
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 563

 

افتراضي الحـُب .. الدَّفيــــــــن

يبزغ فجرٌ جديد ..

كـَ نخلة سامقة .. يأتيها المخاض ..

تعالى الصراخ .. جاء طفلٌ وليد ..

لقد قَدِمَ إلى الحياة منذ لحظة ..

فـَسِيلاً جديداً .. يـَنبـُتُ في أرضها .. لتملأ عليه الحياةَ .. براءة

وكان عطاؤها منذ غـُرِسَت ..

عطاءً كبيراً .. كـَ نـَهرٍ غزيرٍ .. وفير المنابع .. بعيد المَصَبّ ..

بدا لها .. أن هذا الصغير .. مختلف ..

فقررت مِن تـَوِّها إفساح المجال ..

لهُ كي يكونَ .. على ذا المثال ..

" لِتغرس جذورك بأرضك بقوة ..

وعَمـِّق جذورك .. فـَ تلك الفـُتـُوَّة ..

عليك التمسك .. بذاك التراب ..

لتقرأ .. فإن العُلا .. يراوِحُ دوماً .. بين دَفـَّـتـَي كتاب ..

تـَعـَلـَّم .. أنَّ ..

مسامحة العواصف مِنكَ فضيلة .. فـَسَامِح .. ولكن .. لا تنحني ..

وأنَّ انحناءكَ يوماً لن يكون.. إلا ركوعاً .. لرب الخلائق ..

وأنَّ الليل إذا اشتد إظلامُهُ .. فإن الفجر لابد آتٍ .. ويأتي لـِيَسبـِقَ شمسَ الحدائق ..

وإن أعطيت شيئاً من جعبتك .. فلا تنظـُرَنَّ يوماً لشكر الخلائق " ..

وكانت بعد كل ما علمته .. كـَ شمعة ترضى أن تحترق .. كي تنير الطريق ..

ففي ذوبانها .. يفيض العطاء .. عند قرب الأجل ..

وَأنَّ .. وَأنَّ ..

وَأنَّ .. وَأنَّ ..

وفي لـُجَّة اليَمِّ .. يَمِّ الحياة ..

تـَفَاجَأ أن الأم التي .. أمَدَّتهُ دَوماً بـِ طـَوقِ النجاة ..

تروحُ بعيداً كي تختفي ..

وتلفظ آخر أنفاسها ..

وراحت دون أن يُعَبِّر لها .. عن عظيم امتنان ..

عَنِ الحُبِّ الدفين الذي طالما .. تـَأجـَّلَ إعلانه باللسان ..

تـَأجـَّلَ .. رُبـَّمَا قـُدِّرَ أن يستفيضَ في شَرحِهِ .. بأعلى الجنان ..

تـَأجـَّلَ .. لِكَونها عَلـَّمَتهُ .. أن حُبـَّاً كبيراً .. يكونُ فِعالاً .. ليس لفظاً يـُقال ..

تـَأجـَّلَ .. ليربطَ بينهما .. حرارة السؤال ..

سؤالَ اللهِ أن .. يُبَلـِّغَهَا مَنازِلَ الشـُّهَدَاء ..

وأن تـُجَاوِرَ أمَّهَاتِ المؤمنين ..

وأن تـَرِدَ حَوضَ خَاتـَمِ الأنبياء ..

وأن يُحلِلُ اللهُ .. رِضوَانـَهُ ..

عليها ..

ويجعل جـَنـَّتـَهُ ..

مكانَ اللقاء
كريم_كرم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2009, 01:26 AM   #2
صاااااافي
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 1,151

 
افتراضي

لله درك مرثيةً معبره جمعت أصنااف الخاطراات
صاااااافي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2009, 02:00 AM   #3
صمت الوداع
فريق استراحة تداول
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 2,658

 
افتراضي

هذه هي سنة الحياة .. فلا دائم إلا الله جل وعلا .
نعلم أن المصاب جلل وكبير .. فعليك بالصبر واحتساب الأجر والدعاء لها وعمل أعمال البر والخير من أجلها .

غفر الله لوالدتك ولكافة أمهات المسلمين وجعل مثواها جنات النعيم .
صمت الوداع غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2009, 09:47 PM   #4
كريم_كرم
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 563

 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فهد الحناكي
لله درك مرثيةً معبره جمعت أصنااف الخاطراات
أخي فهد ..

جزاك الله خيراً وبارك فيك
كريم_كرم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-01-2009, 09:59 PM   #5
كريم_كرم
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 563

 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صمت الوداع
هذه هي سنة الحياة .. فلا دائم إلا الله جل وعلا .
نعلم أن المصاب جلل وكبير .. فعليك بالصبر واحتساب الأجر والدعاء لها وعمل أعمال البر والخير من أجلها .

غفر الله لوالدتك ولكافة أمهات المسلمين وجعل مثواها جنات النعيم .
أخي الفاضل .. صمت الوداع ..

المعرف الذي تفضلت باختياره لنفسك .. هو لحظة .. رأيتها بعينيّ .. منذ ثلاثة أسابيع ..

لما مات العباس رضي الله عنه .. جاء أعرابي إلى بن عباس رضي الله عنه .. مُعَزِّياً ..

أنشَدَ هذا الأعرابي بيتين .. عجيبين ..

قال ..

اصبـِر نـَكـُن بـِكَ صابـِرينَ فـَإنـَّمَا .......... صـَبرُ الرَّعـِيـَّةِ عـِندَ صـَبرِ الراس ِ

خـَيرٌ مِنَ العبـَّاسِ صـَبرُكَ بـَعدَهُ .......... واللهُ خـَيرٌ مـِنكَ للعَبـَّاس ِ

فقال بن عباس رضي الله عنه هذا أجود ما قالته العرب في العزاء ( يقصد سوى كلام النبي صلى الله عليه وسلم طبعاً .. فقد كان بن عباس رضي الله عنه من أعرف الناس باللغة )

والله .. البيتِ الثاني .. يـُكتـَب بماء الذهب ..

أسأل الله تعالى .. أن يرزقنا الصبر ..

وأن يذيق أمي بردَ عفوه ..

وأن يؤنس وحشتها .. بما كان من تلاوتها لكتابه سبحانه ..

وأن يبلغها الجنة بسلام .. بلا حساب ولا سابقة عذاب ..

وأن يرزقها الفردوس الأعلى ..

وأن يعاملها بما هو أهله .. إنه ولي ذلك والقادر عليه
كريم_كرم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-01-2009, 03:39 AM   #6
دافور.نت
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 9,341

 
افتراضي

اللهم امين

واحة من الوجدان ..وليس مجرد موضوع

ماشاء الله

غفر الله لأمك

اخوك
دافور.نت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-01-2009, 12:22 AM   #7
كريم_كرم
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 563

 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دافور.نت
اللهم امين

واحة من الوجدان ..وليس مجرد موضوع

ماشاء الله

غفر الله لأمك

اخوك
اللهم آمين .. اللهم آمين .. اللهم آمين ..

أخي الكريم .. دافور.نت ..

جزاك الله عني خيراً وبارك فيك
كريم_كرم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-01-2009, 01:43 AM   #8
اشراقة قلم
اشراقة قلم
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 10,644

 
افتراضي



يموت الصمت حين يئن صبري

وتصطخب المواجع في اديمي

ويصدح في سكون الليل صوتي

ألا من يشتري سهرا بنوم


*


أستاذنا كريم_كرم

رغم الألم

بوح جميل آثار شجوني

عندما نتذكر فراق الاحباب

نحمد الله على نعمة الإسلام

فنحن امة نؤمن بالقدر خيره وشره

غفر الله لوالدتك ورزقك برها..

لك اطيب الدعوات مع التقدير.
اشراقة قلم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-01-2009, 12:58 AM   #9
كريم_كرم
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 563

 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اشراقة قلم
أستاذنا كريم_كرم

رغم الألم

بوح جميل آثار شجوني

عندما نتذكر فراق الاحباب

نحمد الله على نعمة الإسلام

فنحن امة نؤمن بالقدر خيره وشره

غفر الله لوالدتك ورزقك برها..

لك اطيب الدعوات مع التقدير.[/B][/SIZE][/COLOR][/CENTER]
جزاك الله خيراً ..

حين يزف الأب ابنته إلى عريسها ..

يكون سعيداً .. رغم أنه حينها .. يبدأ في فقدها جزئياً ..

ورغم كونه لا يضمن أن يكون من وضعها بين يديه .. كفيلاً بها .. أميناً عليها .. رحيماً بها .. كريماً معها ..

هل تعرف .. من أين تأتيه هذه السعادة ؟؟

تأتيه من أمله أن يكون حال ابنته أفضل .. فيما هو قادم .. أليس كذلك ؟

فما بالك .. بمن يستودع أمه .. مَن لا تضيع عنده الودائع ؟؟

خاصة ..

إذا تنزَّل فضل الله عليها في آخر أيام حياتها .. بل وآخر لحظاتها أيضاً ..

ما بالك .. بمن يستودع أمَّهُ .. الرحمن .. الرحيم ..

هل تراه يحزن ؟؟

بالنسبة لي .. لم تكن أمي فقط .. من " الأحباب " ..

إنما كانت رحمها الله .. هي الحب ذاته ..

والآن ..

صارت رحمها الله ..

هي ..

الحب .. الدَّفين
كريم_كرم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:36 AM. حسب توقيت مدينه الرياض

Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.