للتسجيل اضغط هـنـا
أنظمة الموقع تداول في الإعلام للإعلان لديـنا راسلنا التسجيل طلب كود تنشيط العضوية   تنشيط العضوية استعادة كلمة المرور
تداول مواقع الشركات مركز البرامج
مؤشرات السوق اسعار النفط مؤشرات العالم اعلانات الشركات الاكثر نشاط تحميل
 



العودة   منتديات تداول > تداول الآداب والشعر > تداول الشعر الشعبي



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 06-02-2014, 01:55 AM   #1851
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 02:00 AM   #1852
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 02:01 AM   #1853
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 02:10 AM   #1854
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 05:24 PM   #1855
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 05:26 PM   #1856
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 05:29 PM   #1857
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-2014, 07:23 PM   #1858
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

فتاوى نور على الدرب



حكم الصلاة خلف من لا يحسن قراءة القرآن

283 - حكم الصلاة خلف من لا يحسن قراءة القرآن

س: ما حكم الصلاة خلف من لا يحسن قراءة القرآن ، ويلحن في سورة الفاتحة

ج : إن كان لحنه يحيل المعنى لم تصح الصلاة خلفه إلا بمثله ، يعني: يحيل المعنى أُمي ، أما إن كان لا يحيل المعنى مثل أن يقول: الحمدَ للَّه . ينصب الدال ، أو: الحمدِ للَّه . يجر الدال ، أو يقول: الرحمنُ الرحيمُ . أو: الرحمنَ الرحيمَ . هذا ما يضر ، أو: إياك نعبدَ . أو: نِعبِدُ . على لغة بعض البادية ما يضر هذا . لكن إذا قال: إياكِ . هذا يضر ، أو قال: أنعمتِ . أو: أنعمتُ . هذا يضر؛ لأنه يحيل المعنى ، يُعلَّم فإن لم ينفع التعليم لا يصلي خلفه إلا واحد مثله ، ما فيه حيلة ، يعجز عامي مثله أمي هذا يصح أن يصلي بمثله ، أما أن يصلي بواحد يعرف فلا يجوز ، وهو إن كان يستطيع الإصلاح ما يجوز ، يلزمه أن يغير لسانه ، يلزمه أن يتعلم ، حرام عليه أن يتكلم بما يحيل المعنى ، والغالب أن الإنسان ما يمكن أن
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 465)

يقول: إياكِ نعبدُ . أو: أنعمتُ . إلا غلطانًا ، ثم إذا نبه تنبه؛ لأن معناها واضح ، ما يكلفه أن يقول: أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ . يخاطب ربه ، أما كونه يقول: أنعمتِ . يخاطب المرأة . أو: أنعمتُ . يعني نفسه هذا لحن فاحش ، كل إنسان يستطيع أن يغير لسانه ويتعلم . أو: إياكِ . يخاطب المرأة ما يصلح ، كل إنسان يستطيع أن يغير لسانه ، إذا عُلِّم يتعلم أما كونه لحنًا لا يحيل المعنى ، ولا يغير المعنى مثل ما يقرأ بعض الناس: الحمدَ للَّه ربَّ العالمين الرحمنَ الرحيمَ , ما يضر ، هذا لحن ما يخل بالمعنى .
http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5

فتاوى نور على الدرب

حكم الصلاة خلف الإمام الذي يلحن في قراءة الفاتحة


284 - حكم الصلاة خلف الإمام الذي يلحن في قراءة الفاتحة

س: مستمع يسأل عن حكم الصلاة خلف الإمام الذي يلحن في قراءة الفاتحة لحنًا جليًّا ، مثل أن يقرأ: نَسْتَعِينُ بالضم ، يقرؤُها: نستعين . بالكسر أو الفتح ، ومثل أن يقرأ الْمَغْضُوبِ وهي بالكسر ، فيقرؤُها: المغضوبَ . بالفتح وهكذا ، هل تبطل صلاته وصلاة من خلفه؟ وجهونا جزاكم اللَّه خيرًا
ج : هذا اللحن لا يغير المعنى ، فالصلاة صحيحة ، صلاته وصلاة من
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 466)
خلفه بمثل هذا اللحن من الإعراب لا يغير المعنى ، وقلَّ أن يسلم منه العامة وغير العامة ، فإذا قال: الحمدَ للَّه ربَّ العالمين . أو: الحمدُ للَّه ربَّ العالمين . أو قال: إياكُ نعبد وإياكُ نستعين . أو ما أشبه ذلك . أو غير المغضوبَ عليهم . كل هذا لا يضر ليس بمخل للمعنى ، ولا يغير المعنى ، الذي يغير المعنى لو قال: صراط الذين أنعمتِ عليهم . أو: أنعمتُ عليهم . هذا الذي يغير المعنى . أو قال: إياكِ نعبد وإياكِ نستعين . يعني الخطاب للمرأة ، هذا يغير المعنى . أما الضم والفتح والكسر إذا كانت لا تغير المعنى مثل ما تقدم فإنه لا يبطل الصلاة ، لكن يعلَّم ويوجه ، يعلمه إخوانه ويرشدونه بعد الصلاة .
http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5

فتاوى نور على الدرب
حكم الصلاة خلف الإمام الذي لا يجيد قراءة القرآن


285 - حكم الصلاة خلف الإمام الذي لا يجيد قراءة القرآن

س: هل تصح الصلاة جماعة مع إمام راتب وهو لا يجيد القراءة ، ومن المأمومين من يجيد القراءة أحسن منه
ج : لا مانع من أن يُصَلَّى معه وإن كان لا يجيد القراءة إجادة كاملة ، إذا كان يؤدي قراءة مجزئة في الفاتحة وفي غير الفاتحة لا بأس ، وإن كان غيره أجود منه ، إذا كانت قراءته ليس فيها لحن من حيث المعنى فلا بأس أن يصلى معه . وإذا تيسر من هو خير منه ، وتيسر أن يعين بدلاً منه فهذا أحسن من دون تشويش ، أما إذا كان بتشويش أو فتن فلا ، أما إذا كان لا يجيد القراءة؛ كأن يلحن لحنًا يحيل المعنى فهذا لا يجوز
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 467)

تنصيبه ، ولا الصلاة خلفه إلا بأجناسه وأمثاله من الأميين الذين لا يحسنون القراءة ، بل يجب أن يُعزل ويُلتمس من يقوم مقامه ، فالذي – مثلاً - يقول اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ أهدنا . من الإهداء هذا لحن يحيل المعنى ، أو يقول إياكِ نعبد وإياكِ نستعين . أو يقول: أنعمتُ . أو: أنعمتِ . هذه كلها لحن من حيث المعنى ، نسأل اللَّه السلامة ، فمثل هذا ما يُترك إمامًا ، ويُعلَّم حتى يعرف كيف يقرأ ، ولو كان مأمومًا يُعلَّم حتى يعرف القراءة الشرعية ، لكن لا يجوز أن يكون إمامًا في مثل هذا ، بل يجب أن يُفصل ويُلتمس من يؤم الناس من هو أصلح منه .

http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5
فتاوى نور على الدرب

حكم الصلاة خلف الإمام الذي لا يجيد قراءة القرآن

س: سائل يسأل ويقول: نحن في قرية في مصر ، وقريب من بيتنا مسجد صغير ، لكن إمام المسجد لا يقرأ القرآن على الطريقة الصحيحة ، كثيرًا ما نبهناه إلى ذلك ، ولكن لا فائدة ، هل يجوز أن نصلي في منازلنا طالما أنه يخطئ في قراءة القرآن الكريم ؟
ج : هذا فيه تفصيل ، إذا كان اللحن لا يغير المعنى فالواجب عليكم أن تصلوا معه ، تؤدوا الجماعة ، أما إن كان يغير المعنى فالواجب تنبيهه حتى يستقيم ، أو يُعزل ، يجتمع الجماعة على عزله والتماس من هو خير منه ، فإذا كان لحنه في مثل: الحمد للَّه ربَّ العالمين . أو: الحمد للَّه ربُّ
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 468)

العالمين . ما يضر ، المعنى صحيح ، وله وجه من العربية . أو: الرحمنَ الرحيمَ . أو: الرحمنُ الرحيمُ . أو ما أشبه ذلك من اللحن الذي لا يغير المعنى فلا بأس ، لا يضر هذا . أو قال: اهدنا الصراطِ المستقيم . أو: الصراطُ المستقيم . ما يغير المعنى ، لكن لو غير المعنى وجب تنبيهه حتى يستقيم مثل: إياكِ . هذا يغير المعنى . أو: صراط الذين أنعمتُ عليهم . هذا للمتكلم ، لا يصلح . أو: أنعمتِ . هذا خطاب للمرأة ما يصلح يغير المعنى ، هذا يجب أن ينبه عليه حتى يغير الإمامة حتى يستقيم لسانه؛ لأن هذا لحن يغير المعنى ، لا تستقيم معه القراءة ، لا بد أن يعيد القراءة بالوجه الشرعي ، فيعيد: أَنْعَمْتَ ، ويعيد إِيَّاكَ بالفتح؛ حتى تستقيم القراءة ، وإذا لم يستطع يُبدل يُعزل ، وهكذا في الآيات الأخرى خارج الفاتحة يراعى فيها المعنى ، فإن كان اللحن لا يغير المعنى فالأمر في هذا واسع ، وغيره أفضل منه ممن يقيم الألفاظ ، أما إذا كان يغير المعنى فإن الواجب عزله وإبداله بمن يصلح للإمامة ، ولا يجوز لكم الجلوس في البيت والصلاة في البيت ، بل يجب أن تصلوا في المسجد ، وأن تعملوا ما يلزم من إصلاح وضعه أو إبداله بغيره .

http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5
فتاوى نور على الدرب
حكم الصلاة خلف من يقع في اللحن الجلي


(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 469)


286 - حكم الصلاة خلف من يقع في اللحن الجلي

س: سائل يصف بعض الأئمة بقوله: يقع أكثرهم في اللحن الجلي؛ كإبدال حرف مكان حرف ، أو حركة مكان حركة ، أو ترك المد الطبيعي ، أو المد الواجب ، وعدم الإظهار في موضع الإظهار ، وكذلك عدم الإدغام في موضعه . وقد قرأنا لأهل العلم أن من يقع في اللحن الجلي لا تنبغي الصلاة خلفه . أفتونا رحمكم اللَّه ، هل نصلي خلف هؤلاء ، أم يكون ذلك عذرًا يبيح لنا الصلاة في بيوتنا ، حتى لو أديناها فرادى؟ وقد نصحنا لهم كثيرًا ، ولكن لا سامع منهم ولا مجيب
ج : اللحن قسمان أيها السائل ، وأيها المستمع: لحن يحيل المعنى فهذا ينبه عليه الإمام حتى يعتدل في القراءة ، مثل أن يقرأ: صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ أنعمتُ بضم التاء ، أو أنعمتِ بكسر التاء ، هذا غلط عظيم ينبه حتى يُعدِّل القراءة . أو يقرأ: إِيَّاكَ بكسر الكاف ، يخاطب المرأة ، يُعدَّل ينبه حتى يُعدِّل القراءة .
أما اللحن الذي لا يحيل المعنى مثل: إظهار في محل إخفاء أو في محل إدغام ، أو إدغام في محل إظهار هذا ما يضر ، ما يحيل المعنى ، ولا يستوجب التخلف عن الصلاة ، بل هذا من باب تحسين القراءة ،
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 470)

كذلك المد المتصل والمد اللازم ، إن مد فهو أكمل للقراءة ، وإلا ما يضر ولا يخل بالمعنى ، وينبغي لك أيها السائل ألا تتشدد في الأمور ، وألاّ تغلو ، فالتجويد في هذه المسائل من باب تحسين القراءة ، وليس من باب الإلزام ، ولكن من باب التحسين للقراءة ، وتجويدها وتقويتها ، وإذا قرأ قراءة عربية ليس فيها ما يغير المعنى فلا بأس ، فإذا قال: الحمد للَّه ربُّ العالمين . ما يضر ، ربُّ العالمين له معنى في الإعراب ، يعني: هو رب العالمين مقطوع . أو قرأ: (الحمدَ للَّه ربَّ العالمين) . له معنى في العربية ، معناها: أعني ربَّ العالمين . منصوب بتقدير فعل محذوف ، وإن كانت القراءة المتبعة رَبِّ الْعَالَمِينَ نعت لما قبلها: الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ ، هذه هي القراءة المعلومة ، والذي ينبغي للقارئ أن يلاحظها ، لكن لو رفع أو نصب ما يضر ، ما يخل بالمعنى ، أو قال في قراءته: اهدنا الصراطِ المستقيم . أو: الصراطُ المستقيم . ما يضر بالمعنى . أو أظهر في محل الإدغام ، أو أدغم في محل الإظهار ، أو أظهر في محل الإخفاء لا يضر ذلك في المعنى ، ولا يخل بالمعنى ، فلا ينبغي للمؤمن أن يتشدد في هذه المسائل ، بل يجتهد في توصية أخيه بأن يحسن القراءة ، يجودها حتى تكون قراءة حسنة جيدة ماشية على الطرق المتبعة والقواعد المعمول بها .


http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5

فتاوى نور على الدرب


حكم الصلاة خلف إمام لا يجيد قراءة الفاتحة

س: يوجد في أكثر من مسجد في قرى الباحة وغيرها أئمة مساجد لا يجيدون القراءة ، ويقعون في أخطاء كثيرة وخاصة في التشكيل وطريقة القراءة والإلقاء ، مع العلم بأنه يوجد من هو أحسن منهم علمًا وفقهًا وإلقاءً ، وخاصة أن الإمام هو القدوة للمصلين في كل شيء . فنرجو إيضاح ذلك ، وهل يجوز لمن ذكرنا أنهم أحسن علمًا وفقهًا وإلقاءً ترك هذه المساجد أم لا ؟
ج : الرجل الذي يحصل منه بعض الأغلاط في القراءة له أحوال ،
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 474)

تارة غلطه يكون لا يؤثر في المعنى ، لا يحيل المعنى ، هذا أمره أوسع ، وتارة غلطه يحيل المعنى ، وتارة يكثر وتارة يقل ، فالسنة في هذا أن يتولى الإمامة الأقرأ والأجود ، هذا هو السنة كما قال صلى اللَّه عليه وسلم: يؤم القوم أقرؤُهم لكتاب اللَّه السنة أن يؤمهم أقرؤُهم ، أجودهم قراءة وأكثرهم قرآنًا ، وهذا يأتي لولاة الأمور الذين لهم الحل والعقد في المساجد ، والأئمة عليهم أن يولوا الأفضل فالأفضل في قراءته وعلمه ودينه وعدالته ، وإذا وجد أهل المسجد أن إمامهم يلحن كثيرًا ففي إمكانهم أن ينصحوه ، أن يستقيل أو يعلِّموه لعله يستفيد ويزول لحنه ويستقيم ، أو يتكلموا مع المسؤولين في الأوقاف حتى يزيلوه ويعينوا غيره ، وبكل حال على أهل المسجد أن يعنوا بالموضوع ، وألاّ يتساهلوا ، وإذا أمكن تفقيه الرجل وإرشاده وتعليمه من أهل العلم حتى يفقه القراءة الطيبة ، وحتى يزول ما به من خطأ فالحمد للَّه ، وإذا أصر على لحنه وغلطه فإن كان غلطه يحيل المعنى وجب عزله ، ولا تصح صلاته ، إذا كان في الفاتحة إذا كان يقرأ: صراط الذين أنعمتُ عليهم . هذا لحن فاحش . أو يقرأ: أنعمتِ عليهم . لحن فاحش تبطل معه الصلاة إذا تعمده . لكن إذا كان يغلط جهلاً يعلَّم ويوجه ولو في الصلاة ، فإذا اعتدل وقرأها أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ . واستقام صحت . أو إذا قال:
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 475)

(إياكِ) . وعلَّموه وقالوا: إِيَّاكَ ، فقرأ كما قالوا واعتدل فلا بأس . أما إذا كان ما يعرف إلا: أنعمتِ . أو: أنعمتُ . هذا يعزل ولا تصح قراءته ، ولا تصح صلاته بهم ، أو هو في نفسه . فإن عجز ثبت ، ولكن عليه أن يتعلم وأن يجتهد؛ حتى يؤدي الرسالة ، وحتى يستقيم في قراءته ، أما اللحن الخفيف مثل لو قال: (الحمدَ للَّه رب) . أو قال: (الحمدِ للَّه رب العالمين) . هذا ما يضر . أو قال: (الحمد للَّه ربَّ العالمين) . أو (الرحمنَ الرحيم) . هذا لا يضر المعنى ، لكن يعلَّم ويوجه ، فإن استقام الحمد للَّه ، وإلا أمكن أن يقولوا للمسؤولين يغيروه ، أو يصطلح الجماعة إذا كان المسجد ما يتبع الأوقاف ، يصطلحون على إنسان أفضل منه ، وإذا احتيج الإنسان الأفضل ما ينبغي له أن يأبى ، وينبغي له الموافقة ، وقد تجب عليه الموافقة إذا احتيج إليه .

http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5
فتاوى نور على الدرب

حكم الصلاة خلف إمام لا يفرق بين الصاد والسين


290 - حكم الصلاة خلف إمام لا يفرق بين الصاد والسين

س: السائل: ص . س . من أبها ، يقول: يوجد عندنا إمام نصلي وراءَه ، وعندما يقرأ سورة الفاتحة نجده لا يفرق في النطق بين الصاد والسين في قوله تعالى: اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ، فينطق الصاد سينًا ، فهل علينا حرج
ج : لا حرج في ذلك ، ليس فيه حرج ، السراط المستقيم . ولو ما أفصح كثيرًا؛ لأن السين تنوب عن الصاد ، فالأفضل أن يعتني بهذا ، وإذا صار فيها شيء من الخفاء واشتبهت الصاد بالسين فلا يضر .


http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5
===============================================
فتاوى نور على الدرب


حكم صلاة الإمام إذا تجاوز آية من القرآن سهوا


289 - حكم صلاة الإمام إذا تجاوز آية من القرآن سهوًا

س: يقول السائل: ما الحكم في حالة انتابتني ، وكنت أصلي بمجموعة من الزملاء ، فأخطأت وتجاوزت آية من القرآن ، ولم يفتح علي أحد فتذكرت بعد انتهاء الصلاة
ج : لا حرج في ذلك والحمد للَّه ، إذا كانت الفاتحة أديتها كما يجب
(الجزء رقم : 11، الصفحة رقم: 476)

فالقراءة الزائدة عن الفاتحة مستحبة ، إذا سقط منها آية أو نسيتها فلا حرج .

http://www.alifta.net/Fatawa/fatawaD...eNo=1&BookID=5
أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-02-2014, 01:21 AM   #1859
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

: اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد. اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.
http://www.binbaz.org.sa/mat/15161
أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-02-2014, 01:59 AM   #1860
أليا صهل
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: Nov 2012
المشاركات: 10,221

 
افتراضي

أليا صهل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:45 AM. حسب توقيت مدينه الرياض

Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.