للتسجيل اضغط هـنـا
أنظمة الموقع تداول في الإعلام للإعلان لديـنا راسلنا التسجيل طلب كود تنشيط العضوية   تنشيط العضوية استعادة كلمة المرور
تداول مواقع الشركات مركز البرامج
مؤشرات السوق اسعار النفط مؤشرات العالم اعلانات الشركات الاكثر نشاط تحميل
 



العودة   منتديات تداول > المنتديات الإدارية > اســــتراحـة الــــمســاهــمين



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 05-08-2012, 10:17 AM   #21
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مؤشر7 مشاهدة المشاركة
جزاك الله كل خير
بارك الله فيك ،،،،،،،،،،،،
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-08-2012, 10:18 AM   #22
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

من وراء تسمية المرأة بالطرف اللطيف ؟

سؤال للرجال وللنساء معاً من وراء تسمية المرأة بالجنس اللطيف يا لطيف ؟
اختلف الرجال وراء هذا اللقب منهم بدا عليه أن الحياة حفرت يومياتها عليه بقسوة وشراسة فخرج منها بتجارب كثيرة وغنية ومنهم كان مثقفاً واسع الاطلاع يحمل في جعبته أرقاماً وحكايات وإحصائيات حول الموضوع
يخرج الطرفان ليخلصوا لبيان ختامي لنقاشهما الحاد
وراء كل مشكلة منزلية المرأة
وراء كل مشكلة بين شباب الحارة المرأة
وراء كل خصام بين صديقين في الجامعة أو العمل أو الخ المرأة
وراء كل حادث سيارة في شارع يعج بالحسناوات وصرعة الموديلات المرأة
هل فعلاً النساء وراء كل هذه المشاكل أم يأخذها الرجال حجة لتبرير أفعالهم غير الحسنة ؟
أم فعلاً كون المرأة من الجنس اللطيف سبب لافتعال هذه المشاكل وما ذنبها إن وصفت بهذه الصفة
ما رأي الطرفان في هذا الموضوع ؟
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-08-2012, 03:14 PM   #23
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

ما معنى أن النساء ناقصات عقل ودين

عندما سُئِلَ فضيلة الشيخ محمد متولي
الشعراوي نسأل الله أن يتغمده بواسع رحمته
عن معنى ان النساء ناقصات عقل ودين ... فكانت هذه اجابة فضيلته

ما هو العقل أولاً ؟
العقل من العقال ، بمعنى أن تمسك الشيىء
...وتربطه ، فلا تعمل كل ما تريد

فالعقل يعني أن تمنع نوازعك من
...الانفلات ، ولا تعمل إلا المطلوب فقط

إذاً فالعقل جاء لعرض الآراء ، واختيار
الرأي الأفضل . وآفة اختيار الآراء

الهوى والعاطفة ، والمرأة تتميز
بالعاطفة

...وهذا أمر مطلوب لمهمة المرأة

إذاً فالعقل هو الذي يحكم الهوى
والعاطفة ، وبذلك فالنساء ناقصات عقل

لأن عاطفتهن أزيد ، فنحن نجد الأب عندما
يقسو على الولد ليحمله على منهج

تربوي فإن الأم تهرع لتمنعه بحكم
طبيعتها . والانسان يحتاج إلى الحنان

...والعاطفة من الأم ، وإلى العقل من الأب

وأكبر دليل على عاطفة الأم تحملها
لمتاعب الحمل والولادة والسهر على رعاية

طفلها ، ولا يمكن لرجل أن يتحمل ما
تتحمله الأم
...ونحن جميعاً نشهد بذلك

أما ناقصات دين فمعنى ذلك أنها تُعْفَىْ من
...أشياء لا يعفى منها الرجل أبداً

فالرجل لا يُعفى من الصلاة ، وهي تُعفى منها
...في فترات شهرية
والرجل لا

يُعفى من الصيام بينما هي تُعفى كذلك عدة
...أيام في الشهر
والرجل لا يُعفى

من الجهاد والجماعة وصلاة الجمعة
وبذلك فإن مطلوبات المرأة الدينية
...أقل من المطلوب من الرجل

وهذا تقدير من الله سبحانه وتعالى
لمهمتها وطبيعتها
...وليس لنقص فيها

ولذلك حكم الله سبحانه وتعالى فقال
للرجال نصيب مما إكـتـسبوا ، وللنساء نصيب
مما اكـتـسـبن سورة النساء : 32
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-08-2012, 11:37 AM   #24
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

عن أبي سَعيد الخُدْرِي قال: (( خَرَجَ رسولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم في أضحى ـ أو في فِطرٍ ، إِلى المصلَّى، فمرَّ عَلَى النساءِ فقال: يا مَعشرَ النساءِ تَصَدَّقْنَ، فإني أُرِيتكُنَّ أكثرَ أهلِ النارِ.

فقُلنَ: وبمَ يا رسولَ اللَّهِ؟

قال: تُكثرْنَ اللَّعْنَ، وَتَكفُرْنَ العَشيرَ، ما رأيتُ من ناقِصاتِ عَقلٍ ودِينٍ أَذْهَبَ لِلُبِّ الرَّجُلِ الحازِم مِن إِحداكنَّ.

قلنَ وما نُقصانُ دِينِنا وعَقلِنا يا رسولَ اللَّهِ؟ قال:

أَلَيسَ شَهادةُ المرأةِ مِثلُ نِصفِ شَهادةِ الرجُل؟ قلن: بَلى. قال: فذلِكَ من نُقصان عَقلِها ...

أليسَ إِذا حاضَتْ لم تُصَلِّ ولم تَصُمْ؟ قلن: بَلى. قال: فذلِك من نُقصانِ دِينِها ... ))

صحيح البخاري
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 15-08-2012, 12:20 AM   #25
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

أختاه إنّ مع العسر يسراً ، وإن بعد الدمعة بسمةً ، وإن بعد الليل نهاراً ، سوف تنقشع سحبُ الهم ، وسوف ينجلي ليلُ الغم ، وسوف يزول الخطبُ ، وينتهي الكربُ بإذن الله ، واعلمي أنك مأجورة ، فإن كنت أمَّاً فإن أبناءك سوف يكونون مَدداً للإسلام ، وعوناً للدين ، وأنصاراً للملة ، متى قمتِ بتربيتهم تربية صالحة ، وسوف يدعون لك في السجود ، وفي السحر ، إنها نعمةٌ عظيمة أن تكوني أُمَّاً رحيمةً رؤومة ، ويكفيك شرفاً وفخراً أن أم محمد r امرأةٌ أهدت البشرية الإمام العظيم ، والرسول الكريم
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-08-2012, 09:47 AM   #26
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

لماذا خلقت حواء وأدم نائم :
.
.

يُقال إن الرجل حين يتألم يكره ، بعكس المرأة التي حين تتألم تزداد عاطفةً و حباً !!..

فلو خٌلقت حواء من آدم عليه السلام و هو مستيقظ لشعر بألم خروجها من ضلعه و كرهها..


لكنها خُلقت منه و هو نائم .. حتى لا يشعر بالألم فلا يكرهها


بينما المرأة تلد و هي مستيقظة و ترى الموت أمامها

لكنها تزداد عاطفة .. و تحب مولودها ؟؟ بل تفديه بحياتها ...

لنعدْ إلى آدم و حواء ..

خُلقت حواء من ضلعٍ أعوج ، من ذاك الضلع الذي يحمي القلب

أتعلمون السبب ؟؟
>
لأن الله خلقها لتحمي القلب .. هذه هي مهنة حواء .. حماية القلوب ..

فخُلقت من المكان الذي ستتعامل معه

بينما آدم خُلق من تراب لأنه سيتعامل مع الأرض ..

سيكون مزارعاً و بنّاءً و حدّاداً و نجاراً ..

لكن المرأة ستتعامل مع العاطفة .. مع القلب .. ستكون أماً حنوناً

وأختاً رحيماً .. و بنتاً عطوفاً ... و زوجةً وفية .. .. ..


الضلع الذي خُلقت منه حواء أعوج !!!!

يُثبت الطب الحديث أنه لولا ذاك الضلع لكانت أخف ضربة على القلب سببت نزيفاً ،

فخلق الله ذاك الضلع ليحمي القلب .. ثم جعله أعوجاً ليحمي القلب من الجهة الثانية ..

فلو لم يكن أعوجاً لكانت أهون ضربة سببت نزيفاً يؤدي – حتماً – إلى الموت

لذا ...

على حواء أن تفتخر بأنها خُلقت من ضلعٍ أعوج ..!!

و على آدم أن لا يُحاول إصلاح ذاك الاعوجاج ، لأنه و كما أخبر النبي صلى الله عليه و سلم ،

إن حاول الرجل إصلاح ذاك الاعوجاج كسرها ..

و يقصد بالاعوجاج هي العاطفة عند المرأة التي تغلب عاطفة الرجل ...

فيا ادم لا تسخر من عاطفة حواء

فهي خُلقت هكذا ..

و هي جميلةٌ هكذا ..

و أنتَ تحتاج إليها هكذا ..

فروعتها في عاطفتها..

فحافظ على مشاعرها ولا تتلاعب بها ...
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-08-2012, 12:05 AM   #27
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

لماذا لا يحب الرجل ان يذكر اسم المراه ????

كثير من المجتمعات المحافظة على العادات والتقاليد الموروثة ..يرون أن ذكر اسم المرأة عار وفضيحة عليهم ..ولا يذكرون إسمها ويكتفون بقول..( العائلة_الكريمة_أم العيال_الأهل).

فبذلك يحرمونها من أبسط حقوقها ..ألا وهو ذكر إسمها والإفتخار به ..فالإسلام كرم المرأة وحفظ حقوقها ..وصانها من كل مكروه وظلم ممحوق

فالقرآن الكريم ذكر إسم إمرأة ..ولم يكتف بالتنويه بها فقد قال الله تعالى ..<يامريم إن الله يبشرك بكلمة منه>..وكان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ..يذكر ابنته باسمها ويقول فاطمة الزهراء ..ولم يقل كريمتي..

من أطرف ماقرأت من التعداد السكاني ..دخل منزل رجل وهو يقوم بواجبة الوظيفي
ثم سأله ما إسم أمك؟..فغضب الرجل وقال ماذا تريد منها؟؟ ..ثم طرده من منزله..

وأسئلة للشــــــــبـاب:

هل أنت من النوع الذي يذكر إسم المرأة أمام الأخرين؟؟
وهل تؤيد ذلك؟؟
إذا أجبت بنعم لماذا؟؟
وإذا لا أيضا لماذا؟؟
ما السبب في عدم ذكر إسم المرأة أمام الرجال؟؟
هل تشعر بالحرج من إسم أمك أو أختك
ربما لقدم ذلك الإسم أو نحو ذلك؟؟

للفتيـــــــــــــــات:

هل تفضلي بأن يناديك زوجك أو والدك أو أخوك أوووو
بإسمك أو بأم فلان أو يابنت؟؟ ولماذا؟؟
هل تشعري بإحراج إذا ناد شخص إمراءة بإسمها؟؟
ولماذا
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 13-09-2012, 08:02 PM   #28
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

متى تضيع الأنوثه


تضـيع أنوثة الـمـــرأة أحـيــــــاناً

إن عــلا صوتها.. أو أصبح خـشـناً فـظــاً

أو أدمنت « العـبـــوس » والانفـعــال

أو تعـامـلت « بعــضـــــلات » مفـتـولة

أو نطقت لفـظاً قـبـيحاً أو فاحـشـاً

أو تخـلـت عــن الرحـمة تجـاه كائن ضعـيف

أو أدمـنـت الكراهـية وفـضلتها عـلى الحـب

أو غـلبـت الانتقام عـلى التسامح

أو جهلت متى تـتـكلم .. ومتى تصـمـت

أو قـصـر شعـرها وطـــــال لسانها

تضيع أنوثة المرأة حيـن تهـمل الـرقة والطـيـبة

وحـيـن تـنسى حـق الاحـتـرام والإكـبار للـرجــل زوجــــاً وأباً وأخــاً .. ومعـلمـــاً

وحـيـن لا توقــر كبـيـراً أو ترحـم صغـيـراً

جمال المرأة ليس في قـوامها .. أو ملامحها فحـسب

ورشاقتها ليست في (الريـــجـــيـم) القـاسي

الأنوثة شيء تـشعـره .. ولا تراه غــالباً

يقــول الرجـــل: أريدها ضعـيفة معي قــوية مع الآخــــــــرين

هذه هي الأنثى الحقـيقـية في نظـــر الرجــل ... والرجـل يسـتطيع مساعــدة المرأة عـلى الاحـتـفاظ بهذه الأنوثة بأن يحـترم ضعـف المرأة معه .. ولا يسـتغـله وأن يمنحها القـوة بعـطـفه وحـنانه واحـتـرامه .. وأن يعـلّمها الضعـف الجـمـيل ولـيـس ضعـف الانزواء وفـقـدان الثقة.

الأنوثة فــن .. والرجل يستطيع بذكائه أن يعـلّم زوجـته هـذا الفـن .. فـبعـض الرجال يتقن هذا الفـن.. وبعـض الرجال يدفع المرأة إلى أن تتخـلى عـن أنوثـتها وضعـفها وتتمرد عـلى الرجل لأنه استغـل حـبها وضعـفها وأهانها بدلاً من أن يثني عـليها .. هنا بعـض النساء يتغـيرن إلى النقيض الرجل الواثق من نفسه يستطيع أن يقود أقوى النساء ويحـيلها إلى كائن وديع يحـتاج منه لمسة حـنان.


* * *

والمرأة أيضاً قـد تعـشـق لحـظة ضعـف يمر بها زوجها إنها تراه طفلاً بحاجة لحـنانها

ليس عـيـباً أن يبكي الطـفـل (الـرجـــل) إنه يدفع زوجـته للمزيد من العـطـف والاهـتمام والرعاية لكن أكثر الرجال يرفـض أن تراه زوجـته في أي لحـظة ضعـف معـتقداً أن قـوته وحـدها هي ما تجعـلها تغـــرم به.

ليس دائماً.. كثيراً ما يكره المرء الأقـوياء وبخاصة في المواقـف التي تسـتدعي الضعـف واللين والـرقة

للقـوة مواقـف لا يليق فـيها الضعـف

وللضعـف مواقـف لا تليق فـيها القـوة

ترى المرأة رجـولة الرجـل في طـفـولته وبراءته وضعـفه ولو في لحظات محـدودة وترى رجـولته أيضاً في قدرته عـلى حـمايتها وحـماية كرامـتها وكيانها وفي كرمه معها ومع أهلها وفي تسامحه مع بعـض أخـطـائها للأنوثة تفـسـير لدى الرجل

وللرجولة مفهوم لدى المرأة

وكلاهما يتأرجح بين الضعـف والقـوة

إذا عــاد الإنسان يوماً طـفلاً بأفكاره ومشاعـره وبعـض تصرفاته

إذا بكى عـلناً كالأطفـال كان إنـساناً

المرأة تحـب هـذه اللقطة وتحب أيضاً فارسها قـوياً شجاعاً

والرجل يحـب في المرأة طـفـولتها

ومشاعــرها البريئة الخالية من الزيف

كلنا بحاجة للأطــفــال كي نتعــلم منهم البراءة

إننا قـد نتعـلم منهم أضعاف ما يتعـلمون منا

في الأنوثة شيء من الطـفـولة

وفي الرجـولة شيء من الطفـولة

وفي الطـفـولة أجمل ملامح البراءة والنقاء

هل تستطيع أن تعــود طـــفلاً.. أحــياناً؟

لا تخجل من ذلك

فـفي هذا كل الجاذبية وكل الصدق أيضاً
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 17-09-2012, 12:48 PM   #29
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

وفقا لدراسة ميدانية أيدتها النظريات

المرأة المديرة أكثر دكتاتورية من الرجل

أسكدت الدراسة أن المرأة دور «المتسلط» في التعامل مع مرؤوسيها.

أكدت دراسة ميدانية جرت البارحة الأولى في المدينة المنورة بحضور ''الاقتصادية'' أن النساء المديرات أكثر ميلا للنمط الدكتاتوري في تعاملهن مع مرؤوساتهن، في حين قال أغلبية الرجال الحاضرين إن النمط الديمقراطي أو التفويضي هو أكثر أشكال الإدارة التي يتعرضون لها من مديريهم.

وتوافقت النتائج التي ظهرت في الدراسة الميدانية التي جرت على هامش دورة تدريبية في الإدارة مع النظريات الإدارية العالمية التي تؤكد أن الرجل أقل حدة في الإدارة من المرأة التي تفضل في الغالب النمط الدكتاتوري ''المتسلط'' في طريقتها لإدارة منظماتها، و''هو النمط السائد عند المرأة المديرة'' كما يشير الدكتور عبد الله التمام عميد كلية السياحة والفندقة والمدرب في مهارات القيادة الإدارية.

وقال التمام خلال دورة تدريبية مكثفة امتدت لخمس ساعات حضرها قيادات إدارية في المدينة المنورة وعدد كبير من الشباب والفتيات المقبلين على وظائف إدارية إن الأنماط الإدارية الثلاثة ''الدكتاتوري والديمقراطي والتفويضي'' كلها قد تلائم حالات معينة لا يصلح معها غيرها، مشيرا إلى أن النمط التفويضي هو مناسب أكثر لكبار السن ''حيث تبديل الحال يصبح أمر صعبا إن لم يكن مستحيلا'' ، فيما النمط الدكتاتوري يفضل بشكل أكبر للشباب صغار السن ''حيث قيادتهم إلى مصلحة العمل ومصلحتهم ولو بالفرض والإكراه هو السبيل الأفضل في انتظار أن يسلكوا طريقا واضحا وجديا في سبيل الرفع من كفاءتهم وإنتاجهم وينسجموا في المنظمة التي يعملون فيها''، في حين فضل النمط الديمقراطي لمدير يعمل من خلال مجموعة من العاملين ذوي إنتاجية وكفاءة مقبولة.

وأظهرت الدراسة الميدانية على عينة عشوائية من الرجال حضروا المحاضرة التي نظمتها الجمعية التعاونية للتدريب والدراسات الاستشارية في مكتبة السيد حبيب في المدينة المنورة أن نحو 45 رجلا قالوا إن مرؤوسيهم في العمل يعاملونهم بأسلوب ديمقراطي فيما توزعت نحو 15 صوتا بين النمطين الآخرين الدكتاتوري والتفويضي ''الفوضوي''، في مقابل نحو 18 سيدة أكدن أن مديراتهن في العمل يمارسن أسلوبا تسلطيا ''دكتاتوريا'' في إدارتهن للمؤسسات اللاتي يعملن فيها في حين توزع نصف هذا العدد بين النمطين الآخرين.

وميز الدكتور التمام بين القيادة المتسلطة التي تبدي اهتماما جادا بالعمل ومنخفضا بالعاملين عن تلك القيادة الفعالة والمطلوبة دوما من المدير وهي الاهتمام المرتفع بالعمل واهتمام يوازيه بالعاملين، لكنه حذر في الوقت ذاته من الاهتمام بالعاملين على حساب العمل وهو ما يسمى في علم الإدارة بالنادي الاجتماعي.
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-09-2012, 02:55 PM   #30
شرواك
فريق المتابعة اليومية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 19,474

 
افتراضي

أين تكمن قوة المرأه ؟


المرأه هي الأم ،،، الزوجه ،،، الأخت

هي أم الرجال ،،، وبنت الرجال ،،، وأخت الرجال

المرأه تلك التي ذكرت في القرآن الكريم وتوجد سوره في القرآن الكريم

بإسم ( النساء ) وهي ثالث أطول سوره في القرآن بعد سورتي البقره وآل عمران .

تلك المرأه التي لها مواقف وقصص في الدين والتاريخ والأدب

وعلى سبيل المثال لا الحصر ( إمرأة العزيز وموقفها مع سيدنا يوسف

عليه السلام وفي بداية الأمر حين أكتشف زوجها القصه قالت لزوجها

جزآءه القتل ولكن لا هي لاتريد له القتل فقالت : أو يسجن ،،، فقال الله
تعالى عنها ( قد شغفها حباً ..... الآيه

وقال الله تعالى عن النساء : ( من كيدكن إن كيدكن عظيم )

والمرأه لها قوة خاااارقه ولا أحد يعرف أن يكتشف أين تكمن هذه القوه


وهي تستخدم دموعها وعقلها وقلبها وذكاءها للوصول الى هدفها

ومرادها ولا ننسى بأن حرب داحس والغبراء بسبب إمراه

ولا ننسى تلك المرأه التي هزت عرش مصر أيام الملك فاروق وترجمة
هذه القصه إلى فيلم وشاهدناه .


ولا ننسى بأن سيدنا يحي عليه السلام قتل بسبب إمراه والقصه معروفه

حين أراد رجل أن يتزوج بإبنت أخيه وهي راقصه زانية باغيه يهوديه

ومنع سيدنا يحي عليه السلام تلك المصيبه وذلك الزواج المحرم وأصرت

الراقصه الزانيه على الزواج بعمها والمهر رأس سيدنا يحي عليه السلام ،،

والمرأه لها دور بارز على مر العصور منذ عصر الإسلام وهناك نساء


شهيرات في تاريخنا الإسلامي ولهن بصمات مشرفه على جبين التاريخ ،،

والمرأه وجدناها في ديوان العرب وفي أشعارهم وفي عقولهم وفي

قلوبهم وفوق سطورهم فقد سحرت جميع الشعراء على مر العصور حتى

هذه اللحظه وإلى أن يشاء الله عز وجل ،،،

ووجدنا المرأه في عنوان بارز للأدباء والمفكرين ووجدناها أيضاً في

أفواه الخطباء وعلى منابرهم ،،، والمرأه نجدها أيضاً في المؤتمرات

والندوات وعلى جدول الأعمال والمناقشات ونجدها في المحافل الدوليه

لها أهمية قصوى وهناك من نادى بتحرير المرأه وهناك من يناشد

بحقوق المرأه .......................... ألخ

ونجد المرأه في جميع المجالس وفي جميع المنتديات .

ولا نستغني عنهن إطلاقا وهي ملح الحياه وهي شر لا بد منه وهي

بيديها أن تمنح وبيديها أن تمنع هذه بعض أقاويل الأدباء والمفكرين

بكل إختصار ،،،

والمرأه مثل البحر ،،، إن نظرت للبحر تستمع بجماله وإن كنت ماهرا

وأردت الغوص في أعماق البحر تستخرج منه درر ولؤلؤ ومرجان وإن لم

تكن ماهرا و أردت الغوص فمصيرك الغرق ؟


وكلما سبحت في البحر لا تصل لنهايته ولا تدري أين النهايه وأين البدايه ؟

والبحر ملئ بالأسرار وبه سحر وجمال وخيال وإبداع ،،، إن كنت مهموما

تذهب للبحر قد ترتاح نفسيا نوع ما ،،، وإن ذهبت للبحر للمتعه ولرحلة

بحريه فتكون في متعة لا مثيل لها ........... ما أشبه البحر بالمرأه

والمرأه مثل الورود والزهور إن وجدت رعاية وإهتمام رعت وترعرعت


وعاشت وأستمرت وأثمرت وإن لم تجد رعاية ماتت وذبلت ؟

المرأه لغز منذ قديم الزمن لم يستطع أحد حله إلى الآن ؟

غموض ،،، طلاسم ،،، أسرار ،،، مخلوقة كأنها عالم بأسره

حب ،،، حنان ،،، عطف ،،، إحساس ،،، أنوثه ،،،

بناءا على ما سبق في إعتقادك أين تكمن قوة المرأه

أترك الموضوع بأكمله وبرمته لك سيدتي فلا تبخلي علينا بالتعليق والرد

والتعقيب لكي نعرف أين تكمن قوة المرأه ؟


منقوووول
شرواك متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:53 PM. حسب توقيت مدينه الرياض

Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.